منتديات شباب البلاد
عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتعريف نفسك الينا
بالدخول الي المنتدي اذا كنت عضو او التسجيل ان لم تكن عضو
وترغب في الأنضمام الي أسرة المنتدي
التسجيل سهل جدا وسريع وفي خطوة واحدة
وتذكر دائما أن باب الأشراف مفتوح لكل من يريد
فالمنتدي بحاجة الى مشرفين

ادارة المنتدي
منتديات شباب البلاد

منتديات شباب البلاد

زيارتكم تسعدنا وتسجيلاتكم تشرفنا ومساهماتكم تزيد في رقي المنتدى
 
الرئيسيةالبوابةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

  وفي زيادة الجود في شهر رمضان فوائد

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ahmed lamo bou saada
عضو نشيط
عضو نشيط
avatar

عدد المساهمات : 285
تاريخ التسجيل : 28/03/2013
الموقع : bou saada

مُساهمةموضوع: وفي زيادة الجود في شهر رمضان فوائد   السبت يوليو 20, 2013 4:06 am

بسم الله الرحمن الرحيم

[b style="color: rgb(0, 0, 255); font-weight: bold; font-size: 14pt;"]وفي زيادة الجود في شهر رمضان فوائد[/b]




1- أن فيه معنى التعبد لله - عز وجل - باسم (الكريم) فإنه - سبحانه - جاد على خلقه في هذا الشهر بأنواع من جوده وكرمه:

جاد عليهم بفرض الصيام تهذيبًا لنفوسهم.




وجاد عليهم بنزول القرآن فيه بيَّنات وهدى للناس.




وجاد عليهم بفتح أبواب الجنة.




وجاد عليهم بتصفيد الشياطين.




وجاد عليهم بثواب الصائمين الذي لا يُقدِّر قَدْره إلا الله.




2- مضاعفة الثواب بالجود لشرف الزمان.




فالأعمال تتضاعف لأسباب:

منها:شرفُ المكان؛ كما ورد في الحديث: ((صلاة في مسجدي هذا خير من ألف صلاة فيما سواه إلا المسجد الحرام، وصلاة في المسجد الحرام تَعدِل مائة ألف صلاة فيما سواه)).




ومنها: شرف الزمان: كشهر رمضان وعشر من ذي الحجة، فقد ثبت في الصحيحين أن رسول الله- صلى الله عليه وسلم - قال: ((عمرة في رمضان تَعدِل حجة معي)).




ومنها: شرف العامل كقوله تعالى: ﴿وَمَنْ يَقْنُتْ مِنْكُنَّ لِلَّهِ وَرَسُولِهِ وَتَعْمَلْ صَالِحًا نُؤْتِهَا أَجْرَهَا مَرَّتَيْنِ ﴾ [الأحزاب: 31]، وقد أفادت الأحاديث أن الله يُضاعِف الأجر لأمَّة الإسلام عن الأمم الأخرى.




3- وفي الجود إعانة للصائمين والقائمين على طاعة الله.




ومَن أعان على طاعته أو دَلَّ عليها فله مِثل أجر فاعلها، عن زيد بن خالد - رضي الله عنه - قال رسول الله- صلى الله عليه وسلم -: ((مَن فطَّر صائمًا كان له مِثل أجره غير أنه لا ينقص من أجر الصائم شيئًا)).




قال الإمام الشافعي: أحب للرجل الزيادة بالجود في شهر رمضان اقتداء برسول الله- صلى الله عليه وسلم - ولحاجة الناس فيه إلى مصالحهم، ولتشاغُل كثير منهم بالصوم والصلاة عن مكاسبهم.




4- أن الصائم إذا جاد على غيره كان بمنزلة مَن ترَك شهوته لله وآثر بها غيره على حبه لها.




فله بذلك نصيب من قوله تعالى: ﴿وَيُطْعِمُونَ الطَّعَامَ عَلَى حُبِّهِ مِسْكِينًا وَيَتِيمًا وَأَسِيرًا* إِنَّمَا نُطْعِمُكُمْ لِوَجْهِ اللَّهِ لَا نُرِيدُ مِنْكُمْ جَزَاءً وَلَا شُكُورًا* إِنَّا نَخَافُ مِنْ رَبِّنَا يَوْمًا عَبُوسًا قَمْطَرِيرًا*فَوَقَاهُمُ اللَّهُ شَرَّ ذَلِكَ الْيَوْمِ وَلَقَّاهُمْ نَضْرَةً وَسُرُورًا* وَجَزَاهُمْ بِمَا صَبَرُوا جَنَّةً وَحَرِيرًا ﴾ [الإنسان: 8 - 12]، لما رفعوا نار الحرمان وحرَّها عن المساكين، وأنزلوهم بفرح ما يَسُد ذُلَّهم وحاجتهم جُوزوا من جنس أعمالهم: ﴿فَوَقَاهُمُ اللَّهُ شَرَّ ذَلِكَ الْيَوْمِ وَلَقَّاهُمْ نَضْرَةً وَسُرُورًا ﴾ [الإنسان: 11]، والجزاء من جنس العمل.




5- في بذْلهم لغيرهم ما يُشعِر بأن فرَحهم عند فِطرهم لم يكن لشهواتهم.




وهذه صفة أهل الإيمان، قال تعالى: ﴿قُلْ بِفَضْلِ اللَّهِ وَبِرَحْمَتِهِ فَبِذَلِكَ فَلْيَفْرَحُوا هُوَ خَيْرٌ مِمَّا يَجْمَعُونَ ﴾ [يونس: 58].




6-الجمع بين صومهم وجودهم مُوجِب من موجبات الجنة.




فعن علي بن أبي طالب، عن النبي- صلى الله عليه وسلم -: ((إن في الجنة غرفًا يُرى ظهورها من بطونها وبطونها من ظهورها))، قالوا: لمن هي يا رسول الله؟ قال: ((لمن طيَّب الكلام وأَطعَم الطعام، وأدام الصيام، وصلى بالليل والناس نيام)).




7- أن هذا الجود سبب لانشراح الصدر، ثبت في الصحيحين عن أبي هريرة: ((مَثَل المُنفِق والمتصدِّق كمثل رجل عليه جبتان أو جُنَّتان من لدن ثُدِيِّهما إلى تراقيهما، فإذا أراد المُنفِق أن يتصدَّق سَبَغت عليه، وإذا أراد البخيل أن يُنفِق قَلَصتْ عليه، وأخذت كل حلقة موضعَها حتى تُجِنَّ بنانه وتَعفو أثره))[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط].




قال: فقال أبو هريرة: فقال: يوسِّعها فلا تتَّسِع.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
وفي زيادة الجود في شهر رمضان فوائد
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات شباب البلاد :: المنتديات الإسلامية :: خيمة شهر رمضان-
انتقل الى: